أسرار صادمة من حياة سيدة الشاشة.. حكاية الكاتب الصحفي الذي نام على سرير فاتن حمامة ليلاً وفضحها للعلن صباحاً!

حرصت الفنانة فاتن حمامة سيدة الشاشة العربية دائما على سمعتها الفنية والشخصية ايضا. وكانت حساسة جدا تجاه النقد الصحفي او ما يقال عنها بشكل عام فدائما كانت تحب ان تظهر امام الجمهور بشكل لائق ومحترم.

بدأت سيدة الشاشة علاقة صداقتها بالكاتب الصحفي الكبير مصطفى امين، عملاق الصحافة بجريدة اخبار اليوم، بخلاف قوي عقب كتابته لمقال بعنوان (لا تتزوج فاتن حمامة).

______________

تكملة الخبر في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

وصفة البصل والبيض في غرفة النوم.. تعالج ضعف الإنتصاب وسرعة القذف وتجعل قوتك خارقة حتى لو كنت متزوج 4 نساء (إليكم الطريقة الصحيحة للتحضير والإستخدام)

دراسة حديثة تكشف عن المعجزة التي ستحدث لمرضى السكري بعد ساعتين من تناول زيت الزيتون البكر!

أقوى من الفياجرا.. إستخدم زيت الزيتون في غرفة النوم بهذه الطريقة وشاهد المفاجأة التي ستحدث لك 

خسر في ليلة الدخلة أغلى ما يملك.. عريس فاجئ عروسته بطلب غريب في غرفة النوم فكانت النهاية صادمة وحدث لـ غشاء البكارة مالم يكن في الحسبان!

هدية من السماء.. حبة تفاح باليوم تقيك من عشرات الأمراض وتغنيك عن زيارة الطبيب.. لن تتوقفوا عن تناولها بعد معرفتكم لهذه الحقائق

للنساء: 4 حيل سحرية لتقوية الشعر وتطويله إلى الأرض بدون خلطات أو أدوات تجميل

شاهد كيف ينخفض سكر الدم في غضون 120 دقيقة عند تناول هذه النبتة؟

_______________

 

اما الخلاف الثاني الذي اثار غضب سيدة الشاشه العربية واستفزازها ايضا كان بسبب مقال اخر كتبه مصطفى امين بعنوان (أكتب اليكم من سرير فاتن حمامة).

وكانت تدور فكرة هذا المقال الذي تم نشره في مجلة الجيل في ستينيات القرن الماضي حول إصابته بآلام استدعت تدخل الأطباء لإجراء جراحة عاجلة له في مستشفى الدكتور عبدالله الكاتب.

واختار الأطباء غرفة في المستشفى تستضيف “مصطفى أمين” قبل إجرائه الجراحة، وكان في وسطها سرير لفاتن حمامة، وهو السرير الذي كانت ترقد عليه بعد إجرائها لجراحة ناجحة.

ويقول مصطفى أمين أن ما لفت انتباهه إلى السرير هو أنه كان صغير الحجم، ولا يناسب مؤسس “أخبار اليوم” المعروف بضخامة حجمه.

ووصف أمين السرير في المقال قائلا: “رقدت في سرير فاتن فوجدته صغيرا دقيقا، فكان نصفي في السرير ونصفي الاخر خارج السرير”.

وحينما قرأت فاتن حمامة عنوان مقال مصطفى أمين الاخير، ثارت وغضبت من صديقها. وسارعت بالذهاب إليه وقالت له: “كيف تشوّه سمعتي؟ إنني حافظت على سمعتي طوال حياتي ولم يخدشها إنسان”.

ولكن في المقابل حاول مصطفى أمين تهدئتها وامتصاص غضبها الشديد، وسألها مذهولا إن كانت قرأت المقال أم لا، فأجابته سريعا: “لا .. قرأت العنوان”.

ليدخل أمين في وصلة ضحك وقال لها : ” اقرئي المقال كله ثم استأنفي ثورتك”. وبعدما قرات فاتن حمامة المقال كاملا، ضحكت بشدة، واتضح لها انها تسرعت بالحكم ظلما على مصطفى امين، وظلت علاقتهما قوية كما هي.

 

الأخبار الأكثر مشاهدة الأن:

وصفة الفازلين وزيت الزيتون الخارقة.. لن تستغنو عنها في غرفة النوم بعد معرفتكم لهذه الحقائق

توجه للطبيب فوراً.. تورم الوجه أو العينين في الصباح قد يدل على إصابتك بمرض خطير!

عريس متهور يدمر حياة عروس مراهقة في ليلة الدخلة.. والمفاجأة بردة فعل والدها!

تزوجته رغماً عنها.. وفي ليلة الدخلة حدث مالم يكن في الحسبان.. قصة عروس فقدت أغلى ماتملك بسبب تهور العريس وغباء والدها

هذه العشبة المعجزة تمنع ارتفاع السكر بالدم وتعمل على إزالة السموم من الجسم وتنقية الكبد من الدهون ومعالجة التهابات المفاصل وتقوية العظام (تعرف عليها)